طفيليات الكبد

1- جنس الديدان الكبدية

Fasciola

تصاب الإبل بنوعين رئيسين هما :

أ- المتورقة الكبدية .

ب- المتورقة العملاقة .

أ- المتورقة الكبدية :fasciola hepatica

ورقية الشكل ، طولها (20-30) مم وعرضها (4-13) مم بنية اللون ، وهي أعرض من الخلف ، ويوجد في مقدمة الجسم نتوء مخروطي الشكل وطرفها الخلفي يكون على شكل حرف (V) الشكل (1).

 البيوض تقيس 130-150 × 63-90 ميكرون لونها أصفر ذهبي إلى بني خفيف ومزودة بوصاد  الشكل (2).

الشكل (1) المتورقة الكبدية ( M.D.,D.M.S.Tomio Yamaguchi)

الشكل (2) بيوض المتورقة الكبدية ( تركاوي ، علاء(2003))

دورة الحياة :

تطرح البيوض مع الروث ويتطور الطفيل داخل البيوض عند توفر الظروف الملائمة، وعند ارتفاع درجة الحرارة تفقس البيوض  وتخرج اليرقة المهدبة لتبحث عن ثوي متوسط مثل القوقع البرمائي وتتحول إلى كيسة بوغية بعد أن تفقد أهدابها ، ولتشكل داخل الكيسة الريديات ويتمزق جدار الكيسة البوغية وتتحرر الريديات وتهاجر بطول المعي باتجاه غدة المعي المتوسط ويتطور في كل ريدية حوالي 15-35 ذانبة ، تخرج بعدها الذانبات من القوقع إلى الوسط الخارجي "أعشاب ، نباتات مائية" وتفقد ذيلها وتشكل حويصلة أو كيسة حولها متحولة إلى خليفة الذانبة بداخلها وهي الطور الخامج حيث يبتلعها الثوي النهائي "الإبل" مع الأعشاب أو ماء الشرب وتتحرر خليقة الذانبة في العفج بعد هضم كيسها ومن ثم تخترق محفظة الكبد حيث تبلغ نضجها الجنسي في الكبد .

الأعراض :

تساقط الوبر ، هزال عام ، أعراض استسقاء تحت الجلد .

التشخيص :

وجود البيوض في براز الحيوان المصاب .

الوقاية :

- عدم رعي الإبل في المراعي الرطبة التي تكون ملائمة لمعيشة القواقع .

- عدم الرعي على حافة البرك والتي تجري فيها المياه .

- استخدام مبيدات القواقع .

ب- المتورقة العملاقة Fasciola Gigantica :

تقيس الديدان الكاملة 25-75 × 3-12 مم وهي أطول وأضيق من المتورقة الكبدية ونهاية طرفها الخلفي على شكل حرف (U) والمحجم البطني كبير الشكل (3) .

تقيس البيوض 156-197 × 10ْ-104 ميكروناً وتكون بيضاوية الشكل وقشرتها رفيعة وملونة بلون أصفر ذهبي ومزودة بوصاد الشكل (4).

الشكل (3) المتورقة العملاقة ( M.D.,D.M.S.Tomio Yamaguchi)

الشكل (4) بيوض المتورقة العملاقة ( تركاوي ، علاء(2003))

دورة الحياة :

 مشابهة لدورة حياة المتورقة الكبدية .

المعالجة :

 كما في حالة المتورقة الكبدية .

2- متفرعة المعي المغصنة

 Dicrocoelium dentritcum

نوع من أنواع المثقوبات تتطفل على المجترات الأهلية والبرية في القنوات الصفراوية في الكبد وحوصلة المرارة ، تنشر عالمياً في آسيا وأوربا وشمال أفريقيا وشمال أمريكا .

الصفات الشكليائية :

مثقوبات صغيرة تقيس (8-12) × (1.5-2.5) مم وتكون محمرة فاتحة اللون مسحوبة الجسم تشبه السهم . غطاء جسمها شفافاً رقيقاً تبدو من خلاله الأعضاء الداخلية ، المحجم الفموي أصغر من المحجم البطني ويقعان في ربع الجسم الأمامي . الشكل (5).

البيوض تقيس 38-45 × 22-30 ميكرون وتكون بنية عاتمة اللون وقشرتها سميكة ولها وصاد واضح في أحد أقطابها وتحتوي على طفيل مهدب جزئياً ومزود ببروز للاختراق في مقدمة الجسم. الشكل (6).

الشكل (5) متفرعة المعي المغصنة (M.D.,D.M.S.Tomio Yamaguchi)

الشكل (6) بيوض متفرعة المعي المغصنة ( تركاوي ، علاء(2003))

دورة الحياة :

تطرح البيوض مع الروث ويتناولها أحد الأثوياء المتوسطة مع غذائه وتفقس في معي الثوي المتوسط الأول "القواقع" وتنفذ عبر جداره حتى تصل الغدة الكبدية البنكرياسية وتتحول إلى كيسات بوغية والتي تحوي كل كيسة منها حوالي 20-60 ذانبة . تغادر الذانبات الكيسات البوغية وتحيط نفسها بغلاف جيلاتيني وتخرج من الفتحة التنفسية للقوقع بشكل كرات مخاطية يتناولها الثوي المتوسط الثاني "أحد أنواع نمل المراعي" عن طريق الفم حيث تتحول إلى خلائف الذانبة الخامجة في جوف البطن للنمل وبعض هذه الذانبات لا تتكيس وإنما تنفذ إلى الدماغ وتسبب تشنجاً كزازياً لأجزاء فم النمل وبالتالي تؤثر على سلوكه ويبقى وسط الأعشاب حيث يلتهمه الثوي النهائي وتتحرر الديدان النامية في قناة المعدة والمعي وتتحول مهاجرة مع العفج وعبر قناة الصفراء مباشرة إلى القنوات الصفراوية في الكبد وتنمو فيها وتبلغ النضج الجنسي ثم تبدأ بوضع البيوض .

الأعراض :

تغيرات مزمنة في القنوات الصفراوية وحوصلة المرارة ، مع توسع في لمعة القنوات الصفراوية وتزداد سماكة جدارها ويحدث التكاثر للغشاء المخاطي ويزداد تشكل المخاط .

التشخيص :

فحص الروث بطريقة الترسيب أولاً ومن ثم التعويم وملاحظة البيوض .

المكافحة :

- تقليل الأثوياء المتوسطة أو القضاء عليها .

- تخفيض تلوث المراعي بالبيوض .

- استخدام مركبات دوائية للمعالجة مثل مركبات البنزايميدازول .

3-الأكياس المائية

Hydatic Cysts

تصاب الإبل بنوع من الطفيليات الداخلية على شكل أكياس مائية خاصة في كل من الكبد والرئتين ،وقد تم تسجيل الاصابة بهذه الطفيليات في كثير من دول العالم.

وهي عبارة عن أكياس كروية الشكل مليئة بالماء يتراوح حجم الكيس بين رأس الدبوس وحجم رأس الطفل . وتوجد هذه الأكياس في الأماكن المفضلة لها مثل الكبد ، الرئتين ، القلب، الطحال ….. الخ . ها جدارين جدار خارجي سميك وجدار داخلي رقيق ويحتوي الكيس على سائل مائي صافي أو مصفر قليلاً ويوجد في السائل أملاح وأنزيمات وقليلاً من البروتين والمواد السامة الشكل (7) .

الشكل (7) الأكياس المائية

www.micro.magnet.fsu.edu

المسبب:

         المشوكة الحبيبية Ecinococcus Granulosus

أصغر عائلة أنواع الشريطيات يبلغ طولها 2-6 مم ونادراً حتى 11 مم ويحمل الرؤيس (4) محاجم ،تتألف سلسلة الجسم من (3-7) قطع والناضجة تحوي 32-52 خصية وطول القطعة الحاملة الاخيرة يكون اكبر من نصف طول الجسم غالباً الشكل(8).

الشكل (8) الأكينوكوكس (M.D.,D.M.S.Tomio Yamaguchi)

دورة الحياة :

 تعتمد على عائلتين هما :

العائل الأول : هو آكلات اللحوم مثل الكلاب والذئاب وهو الثوي النهائي .

العائل الثاني : هو الإنسان والحيوانات المجترة مثل الإبل وهو العائل الوسطي .

عندما تخرج بيوض الدودة الشريطية مع براز آكلات اللحوم تلوث المراعي حيث يتناولها الإبل وتصل إلى القناة الهضمية حيث تفقس ويخرج منها الطور اليرقي المعدي ، فنخترق تلك اليرقات جدار الأمعاء وعندما تصل إلى الدورة الدموية تسير مع الدم وتصل إلى الأعضاء والأماكن المفضلة حيث تستقر فيها مشكلة الأكياس والتي تكون صغيرة بحجم الدبوس ويزداد حجمها بعد ذلك .

وعندما يأكل الثوي النهائي الأعضاء المصابة بالأكياس المائية تتحول تلك الأكياس إلى دودة شريطية في أمعائها وتكبر هذه الديدان الشريطية وتصبح ناضجة..

التشخيص :

يتم من خلال فحص الأعضاء المصابة مثل الكبد والرئتين وملاحظة الرؤيسات على الأكياس وذلك بعد تلوينها بصبغة بنفسجية الجنشيان وفحصها تحت المجهر .

مكافحة المرض :

- تقليص أعداد الكلاب الضالة ومداواة البقية بقاتلات الديدان بشكل دوري .

- المراقبة المحكمة للأحشاء المصابة في المسالخ بحجزها وحرقها .

- منع آكلات اللحوم من الدخول إلى المسالخ .

- الفصل بين الكلاب وقطعان الماشية في المراعي .

- توعية المواطنين بمخاطر المرض وطرائق انتقاله .

المصادر:

·   أ.دالمقداد ، عبد الرزاق(1996)  – علم الطفيليات (1) كلية الطب البيطري - منشورات جامعة البعث – سوريا.

·   الطفيليات الداخلية والخارجية وأمراضها الهامة عند الإبل في الجمهورية الإسلامية الموريتانية (1987) دراسة مقدمة إلى المؤتمر المهني الطبي البيطري العام – بنغازي  .

·        د. العاني ، فلاح خليل(1997)  – موسوعة الإبل دار الشروق للنشر والتوزيع – عمان – الأردن .

·   أ.د.فهمي ، لطفية سعد الدين(1999) – أمراض الإبل ونفوق الحيران - دراسات حول بعض أمراض الإبل في مصر –المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة (أكساد) و شبكة بحوث وتطوير الإبل.

·   د. مراد ، محمد مصطفى(2001) – الوجيز في أمراض الإبل ومعالجتها – دار الشوكاني للطباعة والنشر والتوزيع – صنعاء اليمن.

·        تركاوي ، علاء(2003) مخبر الدراسات العليا – كلية الطب البيطري – جامعة البعث – سوريا.

·   ولد احمد سالم ش . ب ، جملي م . ج ، شولي ج . ي (1999) مرض الكيس المائي لدى الإبل في موريتانيا - الإبل – نشرة دورية – سبتمبر(1999)- المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة (أكساد).

M .D ., D .M .S . Tomio Yamaguchi- Acolour Atlas of Clinical Parasitology - Hirosaki University School of Medicine – Japan

www.micro.magnet.fsu.edu