هام :

الرجاء في حالة حدوث مشكلة لأحد حيواناتك لا تتردد بالإتصال بنا كي نحاول مساعدتك على الرقم التالي : 512640

جديد : جديد : جديد : جديد : تفضل هنا بزيارة منتديات سبانا

الصفحة الرئيسية

أرشيف الأخبار

برنامجنا البيطري

اسأل خبراؤنا

أهدافنا

فهرس الحيوانات

المعالجات

العمليات الجراحية

برنامجنا التربوي

مشاركات الطلاب

الأطالس العلمية

خرائط

ألبوم الصور

أرشيف المؤتمرات

مواقع مفيدة

فريق العمل

من نحن

اتصل بنا

خبر صحYي صادر عن وزارة الدولة لشؤون البيئة
تاريخ الإضافة : 14/5/2012
   
تفاصيل :

خبر صحYي صادر عن وزارة الدولة لشؤون البيئة

سورية تشارك Yي اليوم العالمي لهجرة الطيور

يصادY الثاني عشر والثالث عشر من أيار اليوم العالمي لهجرة الطيور، و?د أعلنت الجهة المنظمة له?ه الYعالية ه?ا العام تحت عنوان علا?ة الطيور بالناس من المناحي الا?تصادية، والاجتماعية، والث?اYية. 

لم تكن الطيور من? آلاY السنين مصدرا? غنيا? للغ?اء Y?ط، لكنها كانت أيضا? رمزا? ?ويا? للحرية وال?يم الروحية، والسوريون من أوائل الشعوب التي استخدمت الطيور لتمثيل العلا?ة ال?وية مع السماء، وكانت الطيور تمثل الكثير من الأYكار التي جسدها السوريون بأشكال مختلYة Yنيا?، واجتماعيا،? وا?تصاديا?، Yالنسر دليل ال?وة، والعزة، والتجدد، وال?درة على السيطرة، كما أن الحمام دليل السلام، ومشاهدة كل نوع من الطيور Yي الأحلام له تYسيره الخاص Yي  التراث الشعبي السوري. وللأسY Yإن إنسان العصر الحديث بدأ يخرب بيئته، ولم يترك حتى الطيور تنعم بموائلها براحة وأمان، Y?ام بتخريب موائل الطيور، وتجYيY أو تلويث البحيرات التي ترتادها الطيور المائية أثناء هجرتها، و?ضى على العديد من أنواع الطيور بعمليات الصيد الجائر، كما ساهمت عمليات ال?ضاء على العديد من الYرائس التي تلاح?ها الطيور الجارحة Yي ?طع السلاسل والشبكات الغ?ائية التي تضمن استمرار حياة العديد من أنواع الطيور، مما أدى إلى تهديدها أو ان?راضها.

ووزارة الدولة لشؤون البيئة أطل?ت ه?ا العام النسر السوري كطائر عام 2012 لتسليط الضوء أولا?  على أهمية الطيور الجارحة Yي التوازن الحيوي، وتحYيز المجتمع على حماية التنوع الحيوي بشكل خاص والبيئة السورية عموما?، ولاشك أن اختيار النسر السوري له أهمية خاصة Yهو الطائر ال?ي راY? الحضارات المتعا?بة Yي سورية من? بدء التاريخ وحتى أيامنا ه?ه، وب?ي رمزا? للجمهورية العربية السورية عبر التاريخ ال?ديم والحديث، وبالتالي Yهناك مسؤولية أخلا?ية للناس Yي المحاYظة عليه وحمايته، وصون موائله، والحYاظ على Yرائسه، كخطة متكاملة للحYاظ على البيئة السورية التي يتربع النسر السوري على ?متها الهرمية  Yي التسلسل البيئي، وصونها، وتركها معاYاة للأجيال ال?ادمة، تماما? كما تركها لنا أجدادنا من? آلاY السنين.

إن حملة إطلا? النسر السوري طائر عام 2012 بدأت من? نيسان الماضي بالعدبد من الأنشطة، من إصدار كتيب عن النسر السوري والطيور الجارحة Yي سورية، واعتماد النسر وتاريخه Yي المYكرة السنوية للوزارة، وإنتاج Yلم تلYزيوني عن النسر السوري بالتعاون مع التلYزيون العربي السوري، وإطلا? خمس مساب?ات علمية، وبيئية، وث?اYية، وموسي?ية، وتاريخية، حول النسر السوري، ومن الأنشطة الأخرى ما ?امت به مديرية ث?اYة الطYل Yي وزارة الث?اYة، التي تشارك مديرتها Yي اللجنة العليا للحملة، Yي وضع النسر السوري ضمن مواضيع الYعالية الخامسة للطYولة والبيئة، والتي استخدم Yيها الأطYال مخلYات منزلية من علب Yارغة، وجرائد ومجلات ?ديمة، وأطبا? كرتونية لن?ل البيض، Yي تصنيع مجسم للنسر السوري. وتحضر وزارة الدولة لشؤون البيئة مجموعة أخرى من الأنشطة التي تهدY بمجموعها إلى حماية النسر السوري، والطيور المهاجرة والم?يمة، والبيئة السورية التي نعتز بها، ونحبها، ونعمل بجد ونشاط للمحاYظة عليها.

                                                        وزيرة الدولة لشؤون البيئة

                                                           الدكتورة صباح داية

   
   
   
   
   

© حقوق الطبع والتوزيع محفوظة لمشروع حماية الحيوان ©